ما الذي ينبغي عليك تعلمه من الوظيفة؟

طريقة ممارسة الوظيفة نفسها، بحيث يتحسن مستواك في الوظيفة سواء من ناحية سرعة الأداء أو جودة المخرجات أو سرعة الفهم ودقته الخ.

معلومات وخبرات الوظيفة، بحيث تتعلم المزيد عنها إلى أن تتقنها بشكل كبير وتكون خبيرا في تفاصيلها، سواء كان ذلك عن طريق الإلمام بكل ما هو معروف عنها مسبقا أو بمتابعة الجديد والحديث فيها وتعلمه.

مهارات العمل بشكل عام، وأقصد بها soft skills التي تساعدك في الاستقرار في أي شركة وتلافي المشاكل والترقي بشكل طبيعي، كتنظيم الوقت والتعامل مع الزملاء والتعامل مع المديرين وتنظيم المشروعات الخ، ومن المتوقع أن تكتسب ذلك بالتدرب الذي تتيحه الشركة وكذلك بالاحتكاك مع المديرين والزملاء والتعلم منهم.

مجال الشركة نفسه، من الأشياء التي ستساعدك في إنشاء عملك المستقل لاحقا (إذا أحببت) أن تفهم مجال عمل الشركة بشكل قوي يتيح لك الاستقلال وإنشاء عمل شبيه.

إمكانياتك وقدراتك، احرص على تلقي رأي مديرك وآراء زملائك في عملك وفي طريقة عملك وفي طريقة تعاملك معهم ومع العمل نفسه، سيرسم ذلك خريطة بنقاط القوة ونقاط الضعف يمكنك الاستفادة منها جيدا.

تحسينات شخصيتك، إذا كنت محظوظا بمدير ممتاز من النوع الذي يحب الخير لغيره ولا يتوقف عند المعلومات التقنية والتعامل الرسمي بل يتخطى ذلك إلى المناقشة في المشاكل الشخصية وطرق التعامل مع الغير ويفعل ذلك بشكل شخصي مع كل موظف فهذا مكسب كبير لك إذ من المتوقع أن تصبح حياتك أفضل بسبب ذلك.

إذا كان لديك استفسار أو طلب استشارة فستجد في "خضر و بزنس" كل العون الذي تحتاجه إن شاء الله، لدينا نوعان من الخدمات:

  1. الاستشارات المدفوعة في مجالات البزنس المتنوعة، يشمل ذلك الاستثمار وإنشاء الشركات والإدارة العامة والإدارة المالية والامتياز التجاري والتسويق وريادة الأعمال، وهذه الخدمة مناسبة للشركات المتوسطة والكبيرة والشركات الريادية الناشئة التي حصلت على تمويل وكذلك للمديرين الراغبين في التطور والتحقق من خطواتهم.
  2. خدمات النصح والتوجيه المجانية للشركات الصغيرة والمبتدئة، يكون التواصل عبر الإيميل وواتس أب، وعادة لا تحتاج الاستشارات في هذه المراحل إلى وقت طويل لتقديمها.

د. محمد حسام خضر خبير الإدارة والاستثمار ومؤلف كتاب "رائد الأعمال Inside Out"، أسس العديد من الشركات في مجالات مختلفة، منها إنترنت بلس وبنت الحلال وفتكات وكاوباي وخضر و بزنس، ويعمل مستشارا دائما لدى العديد من الشركات التقليدية والريادية، منها شركة شرق آسيا وجلاميرا وجيل وذا إنج نت.


شارك الموضوع
FacebookLinkedInYouTube