ما رأيك في RiseUp هذه السنة؟

قياسي
 
تحذير: لا تقرأ هذا الموضوع ولديك توقعات مسبقة، والا فهو لن يرضي توقعاتك 🙂
 
كتب احد الاصدقاء تعليقا على نشري لخبر حصول RiseUp على جولة استثمارية تقودها Endure: ما رأيك في المؤتمر هذه السنة؟
لم اجد اجابة حاضرة في ذهني، ولم اشعر ان من الصواب ان اضغط على نفسي للوصول الى انطباع عام.. ولذلك كتبت له “هذا السؤال يتطلب موضوعا كاملا”..

بعد انتهاء فعاليات اي مؤتمر نشاهد الكثير من المشاركات التي تشكر وتحيي (والتعليقات عليها التي تبدي ندمها على عدم تمكنها من الحضور وكذلك التعليقات المعارضة) والمشاركات التي تنتقد (والتعليقات عليها التي تبدي سعادتها لعدم تمكنها من الحضور وكذلك التعليقات المعارضة) 😄 يتكرر هذا دائما بعد RiseUp وبعد TechneSummit وغيرهما من الفعاليات.. من أين يأتي تباين الآراء؟ وما هي الطريقة المثلى للاستفادة من فعاليات كهذه؟ وما المطلوب منا كجمهور لها؟ وما المطلوب من الضيوف والمتحدثين؟ وما المطلوب من المنظمين؟
 
مثله كمثل أي مشروع، هناك تكلفة يدفعها العميل (من وقته وماله وجهده وتوقعاته الخ) وهناك قيمة يحصل عليها (متمثلة في الفوائد التي يراها فيما يقدم له)، اذا كانت القيمة اعلى من التكلفة شعر بالسعادة واذا كانت اقل شعر بالسخط.. التباين يأتي من اختلاف حساب الناس للتكلفة والقيمة.. مثلا يمكن ان نرى في صف الدخول الطويل شخصين احدهما سعيد بوقت الانتظار لانه قد تعرف على زميله في الصف وتبين ان بينهما امورا مشتركة فحصل على قيمة كبيرة، والشخص الآخر ساخط لانه لم يستفد من هذا الوقت فكان العكس.. ويمكن ان نرى شخصين قدم كل منهما التكلفة نفسها الا ان احدهما حقق هدف حضور محاضرة واحدة كانت لها اهمية لديه وتعرف على شخص كان يريد التعرف عليه، والآخر حضر المحاضرة نفسها وتعرف على الشخص نفسه الا ان هذا لم يضف له اي فائدة.. ويمكن كذلك ان نرى شخصا ذهب وكله آمال وتوقعات للتعرف على مئات العاملين في المجال والمهتمين به الا انه لم يتمكن من عمل ذلك ولم تكن هناك آلية ناجحة، وشخصا آخر كانت له التوقعات نفسها ولديه من مهارات التواصل ما سمح له بعمل ذلك.. طبعا يمكن لكل منا التفكير في عشرات الامثلة، وما يهمنا هو ان نرجع آراء الناس دائما الى هذه النقطة: ما هي الفوائد التي شارك الشخص من اجل الحصول عليها؟ هل حصل عليها؟ ما هي التكلفة التي دفعها؟ هل كانت القيمة (مجموع الفوائد) اكبر من التكلفة ام لا؟
 
لهذا: اذا كتبت مدحا او انتقادا في المؤتمر بشكل عام (او حتى في اي شيء آخر غير المؤتمرات) واحببت ان يكون مفيدا ومضيفا الى الناس ففيما يلي ما افعله دائما وانصح به:
 
(1) لتكن واضحة في كلامك التوقعات المسبقة لديك والفوائد التي حصلت عليها (اذا كانت اكثر من التكلفة) او التكلفة (اذا كان العكس)، بهذه الطريقة تظهر موضوعية رأيك وتظهر الاسباب التي ادت الى تكوينه.. مثلا: تعرفت على الاشخاص الذين كنت اخطط لمقابلتهم وتبين ان ذلك افضل مما كنت اتمنى، كنت اتوقع ان اتمكن من حضور 4 فعاليات ولم اتمكن الا من حضور 2 وضايقني ذلك، حضرت كلمة احد المتحدثين وكانت افضل مما تصورت وافادتني كثيرا، كان الكلام بالانجليزية ولم اكن متوقعا ذلك وبالتالي لم استفد استفادة كبيرة كما كنت متوقعا، وهكذا.. وبالفعل العديد من المواضيع التي تحدثت عن المؤتمر تحدثت بهذه الطريقة وكانت مشاركاتها بناءة وموضوعية واستفدنا منها.
 
(2) عندما تنتقد فلا تدخل في نوايا الناس 🙂 هذا الجزء غير خاص بك وانما هو بينهم وبين الله، ولن ينتج اي خير من دخولك في نواياهم.. تحدث عن المحاسن والمساوئ وتأثيرها عليك كما تريد وتوقف عند ذلك.. لكن هل حدثت هذه المشكلة التنظيمية او تلك نتيجة حب المنظمين للمظاهر او لوجود عقدة نفسية الخ؟ ليس من الصواب ان نفكر في ذلك اساسا.. اولا هذا ظن وبعض الظن اثم، ثانيا كلامك سيشكل حاجزا نفسيا بينك وبينهم وبالتالي لن تتقبل شيئا جيدا يفعلونه، ثالثا ستوغر صدور من تتحدث عنهم مما يقلل من احتمال استماعهم لما تقوله واستجابتهم له (ولو كان صحيحا) وكذلك يسبب الاحقاد والتحزبات.
لتحقيق اكبر قدر من الفائدة للمؤتمرات اتصور ان على كل من الجمهور، والضيوف المحاضرين والمتحدثين، والمنظمين دورا ينبغي ان يلعب، وهذا ليس كلاما انشائيا او تنظيريا وانما هو من صلب الواقع وسهل التنفيذ..
 
المطلوب من الجمهور:
– التعبير عما يحتاجه من المؤتمرات بوضوح وتوصيل رأيه في كل ما يتم تقديمه بشكل صحيح، والتعبير عن التوقعات في كل مؤتمر قبل ان يتم عقده
– الاستفسار عن طرق الاستفادة من المؤتمرات والحصول على استشارات ممن لديه خبرة في حضورها (وهناك العديدون ممن كتبوا مواضيع مفيدة في هذه المجال)
– تحديد ما اذا كان المؤتمر يقدم الفوائد التي يحتاجها كل شخص -بشكل فردي- ام لا وبالتالي اخذ قرار الحضور من عدمه لكل شخص بناء على القيمة التي يتوقعها
 
المطلوب من الضيوف ان يكونوا customer-centric اكثر:
– التعرف على احتياجات جمهور المؤتمر بشكل جيد (عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي) ومتابعة ردود افعالهم على ما يتم تقديمه
– تجهيز المحتوى بما يتناسب مع احتياجات الجمهور وبالطرق التي تناسبه وتضمن استفادته
– توفير وقت كاف للتواصل مع الجمهور في المؤتمر
 
المطلوب من المنظمين ان يكونوا customer-centric ايضا:
– تحديد الاهداف المطلوبة من المؤتمر وتوصيلها للجمهور والشركاء
– توضيح الفوائد المتوقعة للحضور بشكل واضح وشامل ودقيق: يشمل ذلك استخدام اللغة المناسبة، وتوفير تفاصيل المؤتمر في وقت مبكر، وتحديد المتطلبات الشخصية المسبقة اللازمة للاستفادة من كل فعالية من فعاليات المؤتمر، وعمل تسويق ملائم
– التعرف على ردود افعال الجمهور وتقبلها واعتمادها اساسا للتطوير
اخيرا رأيي الشخصي في RiseUp هذا العام يعتمد -كما هو الحال مع كل الناس- على القيمة والتكلفة بالشكل الذي يخصني، الفائدة الكبرى التي اراها فيه -والتي تعطيني القيمة التي احتاجها دائما- هي انه صاحب المبادرة في ان يكون هناك مجتمع حقيقي لريادة الاعمال، كونه اول تجمع من هذا النوع وكونه مستمرا بنفس المستوى برغم الضغوط والتغيرات هذا بالنسبة لي اهم شيء، كذلك اتاح لي فرصة محاضرتين واجتماعات جانبية تمكنت فيها من اداء واجبي في توصيل بعض العلم القليل الذي لدي، وسمح لي بالتعرف على الكثير من الاصدقاء المحترمين والتعرف على مشاريعهم ومجالات اعمالهم، واظهر لي بعض الاحتياجات التي ينبغي ان يتم عمل مشاريع لتوفيرها، واعجبت بمهارة المنظمين وتعاونهم السريع في عدة مواقف، وشعرت بنضج الشراكات التي تمت مع شركات كبيرة هذا العام لمردودها الواضح. على الصعيد الآخر لم اكن سعيدا باللغة الانجليزية في اللقاءات لان هذا سبب انفصال البعض عن الحدث، وكذلك تضايقت من شكاوى الناس من آلية التسجيل في المحاضرات نظرا لامتلائها فور فتح المجال لها (الا ان المنظمين تداركوا ذلك بفتح المجال لدخول قوائم الانتظار)، ومن طول صف الدخول للجمهور (وان كان افضل من العام الماضي).. مما يجعل القيمة اعلى من التكلفة بكثير بالنسبة لي بفضل الله.