بيع الأفكار للشركات

– عندي فكرة سترفع مبيعات سوق 100%، لكنني لا أعرف كيف أوصلها إليهم!

– عندي فكرة تفيد أي شركة استثمار عقاري، كيف أحفظ حقي إذا أعطيتهم الفكرة؟

– عندي فكرة توفر 50% على شركات الشحن، كيف أصل إليهم؟

– كيف يمكنني أن أوصّل فكرة جديدة إلى جوجل؟

هذه عينة من أسئلة الأصدقاء الذين يتمنون بيع أفكارهم إلى شركات كبيرة وجني أرباح من ورائها، وتتزايد الرسائل في هذه الأيام الصعبة نتيجة الضغوط الاقتصادية وانكماش الأعمال.. ولهم مني نصيحتان إحداهما إجابة مباشرة على السؤال والأخرى تخص ما وراء السؤال..

1. إذا كان من الممكن أن تنفذ أنت هذه الفكرة وتنشئ لها شركة خاصة ثم تبدأ في تسويقها للشركات التي تريد توصيل الفكرة لهم فهذه ستكون الطريقة المثلى، طبعا يتطلب منك ذلك رأس مال وجهدا، وهذا لن يمثل لك مشكلة إذا كنت “متأكدا” “بالتجربة” من أهمية فكرتك (“متأكدا” و”بالتجربة” بين أقواس لتذكيرك بأن تشاهد فيديو اختبار السوق في المشاريع الناشئة أولا).

إذا لم يكن متاحا أن تنفذ أنت هذه الفكرة فانس الموضوع.. كان يمكنني أن أقترح عليك أن تكتب عنها على حسابك في فيس بوك ولينكد “لدي فكرة لتطوير شركات مجال كذا، إذا كانت مهتما فتواصل معي”، لكن في الحقيقة حتى لو اهتم أحد وعرف الفكرة فغالبا ما يجدها مكررة تم تنفيذها بالخارج ولا يكون لك حق ابتكار فيها، وحتى لو وقع وثيقة عدم إفشاء أسرار فلا ضمان لعدم استخدامه للفكرة دون الرجوع إليك ولا ضمان لاستفادتك ماديا.

من جهة أخرى لدى هذه الشركات الكبيرة طابور طويل من الأفكار وحلول المشاكل والتحسينات لكن حركتها بطيئة بسبب حجمها وتعقد نظام العمل فيها، فحل المشاكل مقدم على تنفيذ الأفكار الجديدة غالبا، والأفكار الجديدة لها ترتيب في جدول التنفيذ.

لهذا.. انس الموضوع..

2. رسالتي المخلصة لك والتي أرجو أن ألقى بها وجه الله: لا تعلّق حياتك على وهم، لا تبحث عن طرق مختصرة، لا تصدق بائعي الأحلام، لا تصدق بائعي الأحلام، كم شخصا تعرفه نجح في بيع فكرة لشركة كبيرة وجنى أرباحا طائلة من وراء ذلك؟!

استكشف مجالات العمل، تعلم في مجال وتطور فيه، اعمل واكتسب خبرة، استثمر وقتك وجهدك ومالك في سبيل أن تصبح لك قيمة في سوق العمل وتكسب من جهدك ومن عملك ومن خبرتك.

إذا فعلت ذلك فسوف تظهر أمامك مع الوقت فرص أكبر بكثير وأجمل بكثير وأصدق بكثير من أحلام الثراء السريع التي تتصور أن بإمكانها حل مشاكلك ومن الطرق المختصرة التي يوهمونك أنها كلمة السر لنجاحك.


يسعدنا أن نقدم لك في "خضر و بزنس" كل العون الذي تحتاجه إن شاء الله، لدينا نوعان من الخدمات:

  1. خدمات النصح والتوجيه المجانية للشركات الصغيرة والمبتدئة، يكون التواصل عبر الإيميل وواتس أب، وعادة لا تحتاج الاستشارات في هذه المراحل إلى وقت طويل لتقديمها.
  2. الاستشارات المدفوعة في مجالات البزنس المتنوعة، يشمل ذلك الاستثمار وإنشاء الشركات وتقييم الشركات والإدارة العامة والإدارة المالية والامتياز التجاري والتسويق وريادة الأعمال، وهذه الخدمة مناسبة للشركات المتوسطة والكبيرة والشركات الريادية الناشئة التي حصلت على تمويل وكذلك للمديرين الراغبين في التطور والتحقق من خطواتهم.

د. محمد حسام خضر خبير الإدارة والاستثمار ومؤلف كتاب "رائد الأعمال Inside Out"، أسس العديد من الشركات في مجالات مختلفة، منها إنترنت بلس وبنت الحلال وفتكات وكاوباي وخضر و بزنس، ويعمل مستشارا دائما لدى العديد من الشركات التقليدية والريادية.


شارك الموضوع
FacebookLinkedInYouTube