هل أترك وظيفتي ومجال عملي كله؟ Career Shift

إذا قررت تغيير وظيفتك (عمل career shift) بعد عملك في مجال معين وتخصص معين لخمس سنوات أو أكثر، ولم تكن قد كونت خبرة في المجال الجديد أو التخصص الجديد اللذين تريد الانتقال إليهما، فلا تغير المجال والتخصص معا في الوقت نفسه، هذه مخاطرة كبيرة في وقت من المتوقع أن تكون أعباؤك فيه قد زادت فيه بالزواج والإنجاب والأقساط، وأن تكون قد قطعت شوطا في السلم الوظيفي تتناسب مع سنوات خبرتك..

أن تبدأ من الصفر (أو فوقه بقليل) في شيء واحد أفضل من أن تبدأ منه في شيئين..

مثلا إذا كنت تعمل محاسبا في شركة أغذية وأحببت أن تغير المجال لتعمل محاسبا في شركة ملابس، فستبدأ من الصفر في مجال الملابس لكنك ستكون واقفا على أرض صلبة في تخصصك: المحاسبة، ستأخذ وقتا غير طويل ومجهودا غير كبير في اكتساب مفردات وتفاصيل المجال وربطها بالمحاسبة..

وإذا أردت أن تغير تخصصك نفسه لتعمل موظف موارد بشرية في شركة أغذية فستفيدك خبرة المجال واحتكاكك بالوظائف الموجودة فيه من قبل في تعلم تخصصك الجديد واكتساب خبرة فيه.. لن تشعر بالقلق والتوتر، لأن المجال ليس غريبا عنك..

أما إذا أردت أن تغير تخصصك إلى الموارد البشرية ومجالك إلى مجال الملابس فسوف يكون الأمر صعبا وتكون كحديثي التخرج من حيث قلة الخبرة في التخصص وفي المجال.. مما يعني نزولك من درجة استقرار وثقة بالنفس (في عملك السابق) إلى مرحلة انتقالية قد تطول وقد تؤثر على سيرك الوظيفي من حيث الدرجة والراتب..

كيف يمكنك أن تقوم بهذه القفزة المزدوجة بمخاطرة أقل؟ أن تكتسب خبرة في المجال الجديد أو في التخصص الجديد قبل التغيير، خبرة بمعنى خبرة، احتكاك بخبراء، دورات تدريبية بتقييم في النهاية، عمل جانبي بتقييم أداء من المديرين، وهكذا..

هل يعني هذا أنه لا يمكن تغيير المجال والتخصص والنجاح في ذلك؟ بالتأكيد يمكن عمل ذلك والنجاح فيه، لكن هذا يكون أصعب وأكثر مخاطرة، وقد شاهدت الفرق بين تغيير شيء واحد وتغيير شيئين في مستوى الأداء والثقة والراحة النفسية والاستقرار المادي..

إذا كان لديك استفسار أو طلب استشارة فستجد في "خضر و بزنس" كل العون الذي تحتاجه إن شاء الله، لدينا نوعان من الخدمات:

  1. الاستشارات المدفوعة في مجالات البزنس المتنوعة، يشمل ذلك الاستثمار وإنشاء الشركات والإدارة العامة والإدارة المالية والامتياز التجاري والتسويق وريادة الأعمال، وهذه الخدمة مناسبة للشركات المتوسطة والكبيرة والشركات الريادية الناشئة التي حصلت على تمويل وكذلك للمديرين الراغبين في التطور والتحقق من خطواتهم.
  2. خدمات النصح والتوجيه المجانية للشركات الصغيرة والمبتدئة، يكون التواصل عبر الإيميل وواتس أب، وعادة لا تحتاج الاستشارات في هذه المراحل إلى وقت طويل لتقديمها.

د. محمد حسام خضر خبير الإدارة والاستثمار ومؤلف كتاب "رائد الأعمال Inside Out"، أسس العديد من الشركات في مجالات مختلفة، منها إنترنت بلس وبنت الحلال وفتكات وكاوباي وخضر و بزنس، ويعمل مستشارا دائما لدى العديد من الشركات التقليدية والريادية، منها شركة شرق آسيا وجلاميرا وجيل وذا إنج نت.


Last Updated on 15-11-2019

شارك الموضوع
FacebookLinkedInYouTube