متى أبحث عن مستثمر؟

أو: هل من الضروري ان ابحث عن مستثمر ام ان بامكاني الاستمرار كما انا؟

(الكلام هنا عن مستثمر في مرحلة مبكرة من المشروع)

الاجابة السريعة عن هذا السؤال: ما دمت لا تعرف متى ستحتاج الى تمويل عن طريق مستثمر (او VC) فأنت لا تحتاجه الآن، ركز على ما تفعله حاليا ولا تفقد تركيزك، فأي مجهود في اتجاه مدروس تبذله الآن سيكون له تأثير جيد على عملك ان شاء الله.

بشكل اكثر تفصيلا تحتاج الى مستثمر في الحالات التالية:

1- هل ما معك من مال لا يكفي لانشاء المشروع وتشغيله في الفترة القادمة؟
على افتراض انك قمت بدراسة المشروع وانشائه بأقل الامكانيات وبالاعتماد على التمويل الذاتي، اذا وجدت ان الrun way الخاص بالمشروع (عدد الشهور المتبقية قبل ان ينفد رأس المال) اقل من 4 شهور فالبحث عن مستثمر امر هام، ستحتاج الى التواصل مع عدة مستثمرين وعدة جهات مستثمرة وهذا يستغرق وقتا، كما ان التعامل مع مستثمر منذ اول اتصال الى استلام المبلغ يستغرق وقتا هو الآخر.

2- هل سيسرع المال من نمو المشروع واكتساب ميزة تنافسية؟
ربما كان معك مبلغ يكفي لانشاء المشروع وتشغيله لكن طبيعة مشروعك او طريقة توفير المبلغ (مثلا ستوفره على اقساط شهرية) تجعل من المتوقع ان يكون الانشاء والتشغيل اسرع وافضل ومن شأنه ان يحقق الاهداف الاولية قبل مواعيدها، مثلا اذا كان جاهزا تماما ويعتمد في تشغيله على التسويق فربما كان الحصول على تمويل اضافي يزيد من فرصة نجاح المشروع بإكسابه حصة اكبر من السوق في وقت اقل. اذا كان وجود المزيد من الموظفين يزيد من حجم العمليات ويسرع من نمو المشروع فربما كان الحصول على تمويل اضافي يسهم في ذلك.

3- هل المجال جديد ويجب ان تجرب فيه كثيرا؟
بعض الافكار تحتاج الى تجريب وتباديل وتوافيق قبل الاستقرار على طريقة معينة للمشروع (مثلا شكل المنتج او تركيبته، واجهات المستخدم، تفاصيل تقديم الخدمة، طرق التسويق)، وهذا يعني ان جزءا كبيرا من رأس المال سيتم انفاقه في تجارب لحين الوصول للطريقة الافضل. في هذه الحالة الافضل ان تحصل على تمويل اضافي يسمح لك بهذه الاريحية المطلوبة.

4- هل تحتاج الى شراكات او نصائح لا توجد الا عند مستثمر ما؟
معظم المستثمرين يقدمون فوائد اكبر من مجرد التمويل، فكلهم لهم علاقات قوية باشخاص وجهات وشركات، وعندما يستثمر واحد منهم في شركتك فأنت بذلك تتمتع ببوابة على هذه العلاقات، يمكنك ان تطلب منه تعريفك بمدير شركة ما لتقنعهم بالتعامل مع مشروعك، يمكنك ان تطلب منه تعريفك بmentor متخصص في مجال ما لتشرح له مشكلتك وتأخذ منه نصيحة، وهكذا. اذا كنت تعرف ان مستثمرا ما سيكون مفيدا لك في هذه الامور فتواصل معه واخبره بذلك.

5- هل حقق مشروعك نجاحا معقولا وتوقف عند سقف معين؟
بعد مرحلة الproduct-market fit والحصول على مبيعات جيدة تأتي مرحلة التوسع (scaling)، ومن غيرها تصبح فرص المشروع في الفشل كبيرة لان من المتوقع ان يقوم اخرون بتقليده وتنفيذه على نطاق اوسع او في مناطق اخرى او حتى في مجالات اخرى وبالتالي سيختفي المشروع بينها اذا ظل كما هو. اذا وصل مشروعك الى هذه المرحلة واصبح لازما ان يتوسع فنادرا ما يمكن ان يتم ذلك عن طريق التمويل الذاتي، دائما سيتطلب ذلك تمويلا اضافيا ودائما يكون اقناع المستثمر اسهل في هذه المرحلة.

ملاحظة هامة: الحصول على تمويل عن طريق مستثمر او جهة استثمار لا يعني انك اصبحت غنيا او حققت هدفك او بامكانك سداد ديونك الشخصية والتزاماتك او اخراج احد الشركاء! اطلاقا. لمال الذي تأخذه لا ينبغي ان يذهب الى حسابك الشخصي وانما الى حساب الشركة لتمويل تشغيلها، وسيقوم المستثمر بمتابعة التشغيل كل فترة للتأكد من ان كل شيء يسير كما جاء بملف الحسابات والتوقعات والخطط الذي اعددته وقدمته له، اولا انت تتعامل مع الله بموجب اتفاقك، ثانيا ليس من مصلحتك ان يأخذ عنك صورة سيئة لان هذا سيضر فرصك للحصول على دعم منه (بالعلاقات والشراكات) وللحصول على دورات تمويل قادمة منه او من غيره (لان الخبر السيء ينتشر سريعا). استفادتك الشخصية ستكون عن طريق وجود مرتب لك، الفترة السابقة دائما ما تكون انت الذي تمول المشروع فيها من جيبك الخاص، فإذا سجلت في التكاليف وجود مرتب لك ووافق عليه المستثمر فقد اصبح لك مرتب الآن.

الحصول على تمويل ليس انجازا، الانجاز هو ما سيقوله المستثمر عنك بفخر 🙂

شارك الموضوع