ما هو النجاح؟

النجاح ناجح
قياسي

سأحتاج لأن أهدأ قليلا قبل كتابة هذا الموضوع، لا أعرف -مبدئيا- إن كنت سأتمكن من ترتيب أفكاري وأنا في هذه الحال، ولا أعرف ما إذا كان سيتسبب بإغضاب أحد مني أم لا لكنني يجب أن أقوله..

من الذي حدد للشباب معايير النجاح الحالية؟! من الذي اختزل النجاح في المال (كراتب وسكن وسيارة ومحمول ولاب توب ومصيف)؟ والشهرة (كعدد متابعين وستارت اب ومحاضرات وأخبار)؟ والوجاهة (كالقدرة على استخدام المصطلحات واللغة الإنجليزية والعمل في وظيفة مرموقة والصداقة مع شخصيات مشهورة)؟ كيف أصبحت الأولوية للمظاهر بهذا الشكل؟ وكيف تحولت النتائج الثانوية (الإضافية) إلى أهداف أساسية؟! لا يمكنني أن أصف مدى شعوري بالغضب عندما أقرأ عبارة كهذه:

“عمري ٢٠ (أو ٣٠ أو ٤٠) ولم أحقق شيئا في حياتي! أنا فاشل!”

متابعة القراءة

نقطة الفشل الواحدة Single Point of Failure

قياسي

في مقتبل حياتي كان لي زميل مهندس اكبر مني بكثير ينحصر دوره في الشركة في ثلاث مهام: ارسال الطلبات الى الشركة التي نستورد منها، واستقبال الاسعار منها، والاتصال بها تليفونيا اذا كانت هناك ضرورة لذلك.. كنا اذا تحدثنا عن احلامنا وطموحاتنا لم يشاركنا على الاطلاق، مع الوقت انتبهت الى السبب: اذا توقفت الشركة لاي سبب او توقف عمل هذا الزميل فيها فسيلاقي صعوبة كبيرة في الاستمرار بحياته على المستوى نفسه الذي يعيشه الآن، من الصعب ان يجد وظيفة جيدة وبراتب مقارب، وذلك لان معلوماته وخبراته لا تتطور في اي شيء خارج المهام الثلاثة التي يقوم بها، كان طموحه ان يظل في تلك الوظيفة! فتحولت هذه الوظيفة بالذات له الى “نقطة الفشل الواحدة”..

متابعة القراءة