قانون الجذب الحقيقي

مع بداية أسبوع عمل جديد 🌿

هناك من استيقظ من راحته مستعدا لتحمل أكبر مسؤولياته: حياته.
وهناك من سيستمر في سباته في انتظار أن تنجذب إليه الأشياء التي يحلم بها.

وسينتهي الأسبوع كما انتهى الأسبوع الماضي:

مشى الأول خطوة في الطريق، واتضحت له الخطوة التالية،
بل ربما وصل إلى بدايات طرق جديدة أفضل من طريقه الحالي.

بينما ظل الثاني في مكانه خارج الطريق، وسيظل مغمضا عينيه،
لأنه يعرف أن مدن أحلامه تنهار بمجرد أن يفتحهما.

صباح التوكل على الله حق توكله 🌷

شارك الموضوع
FacebookLinkedInYouTube